حد السيف/ محمد الصادق / شاتيك ( لمة خير وكلمة سر)

حد السيف
محمد الصادق
شاتيك ( لمة خير وكلمة سر )
أمام الكثير من المواقف المدهشة وأعمال الخير الجليلة والمواقف النبيلة العظيمة قد تقف الحروف عاجزة عن التعبير الذى يوازى جليل تلك الأعمال خاصة لو كانت وضع لقمة فى بطن جائع أو دعم مريض يحتاج للعلاج أو دعم محتاج لحل أزمة طارئة . وأنا الآن اقف عاجزا عن تسطير كلمات تليق بما ظلت وستظل بإذن الله تقدمه شركة شاتيك لخدمات الفندقة والسياحة عبر قسمها المجتمعى .
0 وتلبة لدعوة كريمة من الأخ الأستاذ عباس الماحى وقيادات الشركة . كنت أمس حضورا فى حفل تدشينها لمشروع إفطار طلاب المدارس للعام الثامن على التوالى وهى تقدم مليون وخمسين ألف وجبة تحت شعار لمة خير .. فقد إزدان مكان حفل التدشين بديكور أنيق وجميل ملفت للأنظار وبحضور نخبة من نجوم المجتمع وممثلى وزارتى التربية والتعليم والشباب والرياضة وأهل الصحافة والإعلام ومنظمات المجتمع المدنى . ومن جمال المكان كان واضحا أن هنالك عمل دؤوب وجهد مبذول وتوافق حقيقى بين قيادات الشركة وموظفيها وعمالها وحراسها وكل المنتمين لصرحها الشامخ العملاق .
0 ومن خلال الكلمات المتبادلة وكلمة الاستاذ ياسر سيد احمد المدير العام المكلف للشركة سعدنا أيما سعادة اذ بلغنا ان شاتيك تلتزم التزاما قاطعا بمواصفات سلامة الأغذية والمشروبات الشئ الذى جعل الشركة تحوز على شهادة الآيزو كأول شركة وطنية تقدم الأغذية والمشروبات بتلك المواصفات العالمية .
0 وشركة شاتيك التى تقدم مشروع إفطار طلاب المدارس للعام الثامن على التوالى لم تنل ذلك بمحض الصدفة أو بضربة حظ أو دعم داعم ولكنها إستطاعت أن تحقق هدفها فى لمة الخير عبر كلمة سر كانت ولا تزال تجعلها تتسيد موقف الأغذية وكلمة السر هنا تعنى تكاتف وتعامل القيادة العليا للشركة مع منسوبيها وتجعلهم شركاء بحق وحقيقة ولذلك استطاعت الشركة ان تحقق التطلعات والأمنيات .
0 إن ما شاهدته وسمعته امس فى حفل تدشين إفطار الطلاب فى شاتيك يجعلنى أقدم كل معانى الحب والتقدير لقيادتها الحكيمة وطاقمها المميز . كيف لا وهى تؤدى عملا مجتمعيا يستحق أن نقف له إجلالا وتقديرا وهى تحقق الأهداف والغايات فقد أبلت شاتيك بلاءا حسنا . قدمت ولم تستبق شيئا . وبذلت أقصى من طاقتها رفعة للبلاد . وإستحقت بذلك ان تكون من المميزين والمشكورين والمكرمين .
0 إننى أبعث لكم برسالتى هذه مليئة بالحب والتقدير والإحترام ولو أننى اوتيت كل بلاغة وأفنيت بحر النطق فى النظم والنثر لما كنت بعد القول إلا مقصرا عن تقدير واجب الشكر لكم ( حازم محى الدين رئيس مجلس الإدارة .. وياسر سيد احمد .. ابوبكر عبد الله حمدنا الله مدير التسويق والعلاقات العامة .. وبقية العقد الفريد والكوكبة النيرة .. فقد كنتم ولا زلتم رسل خير وأهل عون وفى كثير من الأحيان تعطون بيمناكم دون أن تعلم يسراكم ..فهنيئا لكم بما تقدمون ودمتم زخرا للبلاد والعباد .. والله وراء القصد .

السابق

خبير قانوني : التسوية حال ارتكزت علي وثيقة المحاميين فانها ستنتهي بصدام محتوم٠

السابق

نائب رئيس مجلس السيادة يلتقي وفد اتحاد المهن الموسيقية

أكتب تعليقك

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *