شــــــــوكــة حـــــــــوت… الحوازمة وكنانة لا تنسوا الفضل بينكم

ياسرمحمدمحمود البشر

*الصراع الدائر بين الحوازمة وكنانة الذى تدور رحاه بولاية جنوب كردفان والذى راح ضحيته أعداد كبيرة من الطرفين القاتل والمقتول فيه قد يجهل الأسباب التى أدت إلى هذا الصراع ولو تمت عملية إستخدام العقل والمنطق قبل تفعيل العضلات وإستخدام السلاح بينهم وتم توجيه سؤال مباشر ما هى الفائدة التى تعود على أبناء العمومة من الجانبين الذين يقتلون بعضهم البعض ويمارسون أبشع أنواع القتل من دون الإستماع لصوت العقل أو الإحتكام إلى العرف والوجدان السليم مع الوضع فى الإعتبار أن هناك جهات من مصلحتها تأجيج الصراع بين القبائل بولاية جنوب كردفان*.

*لا يختلف إثنان على أن الحوازمة وكنانة أبناء عمومة عمروا الأرض وعاشوا وتعايشوا فى سلم وسلام لمئات السنين وبينهم أرحام ومصاهرات وبينهم بنين وحفدة وقد تكون العلاقة بينهم كالعلاقة ما بين اليد والعين إذا بكت العين مسحت اليد الدموع وإذا تألمت اليد ذرفت العين الدموع فهل هناك ما يستحق إزهاق الروح التى حرمها الله من أجل مرحال أو حاكورة وعلام الإقتتال بين أبناء العمومة فى هذا التوقيت المفصلى من تاريخ السودان وفيما ترملون نساؤوكم وتيتمون أطفالهم ولماذا ضاقت صدوركم حتى حملتم السلاح ضد بعضكم البعض وسفكتم دمائكم ومتم سمبلا*.

*هل نسيتم أنكم صنعتم تحالف الجغرافيا والتاريخ بجنوب كردفان وكلكم كريم إبن كريم صنعتم المجد والسؤدد ولماذا فتحتم للشيطان نفاج يدخل بينكم ويزرع بينكم العداوة والبغضاء ويجعل من وحدتكم شتات ويفرق جمعكم ويجعل دمائكم هى الأرخص ولأتفه الأسباب عودوا إلى رشدكم وتذكروا أن الأرض تسعكم جميعاً لو لم تضيق صدوركم حد الإقتتال والإحتراب لدرجة يصعب فيها إحصاء الخسائر فى الأرواح والممتلكات*.

*فإذا إستحوذ عليكم الشيطان وفرق كلمتكم فلا تنسوا الفضل بينكم ولا تقبروا ماضى أباؤوكم وأجدادكم الذين بذروا بذور الإلفة والمحبة بينهم ومدوا أواصر الصداقة والمحبة بينهم وكانوا لا فضل بين أبيضهم وأسودهم إلا بالتقوى ومخافة الله وحرمة الدماء ولا تنسوا أنه بينكم أرحام وأبناء فلا تسرجوا خيول الشيطان وتتقاتلوا فيما بينكم ويبقى السؤال ماذا تقولون لرب العزة يوم الموقف لماذا تقاتلتم فيما بينكم وأهدرتم دمائكم مع سبق الإصرار والترصد*.

نــــــــــص شــــــــوكــة

*الحوازمة والكنانة إتقوا الله فى أرواحكم وأموالكم ولا تسفكوا دمائكم وأعلموا أن الدنيا بأجمعها لا تساوى عند الله جناح باعوضة وأعلموا أن الحياة قصيرة جداً مهما طالت ولا يوجد ما يستحق أن تموتوا من أجله ولا تجعلوا من أبنائكم وشبابكم وقود لمعركة من دون معترك*.

ربــــــــع شــــــــوكــة

*(لهدم الكعبة أهون عند الله من قتل نفس مؤمنة)*

yassir.mahmoud71@gmail.com

السابق

الطريق الثالث  … وكلاء حمدوك !! …. بكري المدني 3 ديسمبر، 2021

السابق

عناوين الصحف السودانية الصادرة اليوم السبت

أكتب تعليقك

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *