“محامو دارفور” تحذر من تحول معسكر “كلمة” الى (دولة داخل الدولة)

إنقسنا نيوز – إبراهيم موسى
حملت هيئة محامي دارفور، الحكومة الجانب الأكبر من المسؤولية في إستمرار تردي الأوضاع في دارفور، لأنها عجزت عن تحقيق مطالب النازحين
في وقت دعت الهيئة الحكومة لتطبيق خطة عاجلة لإحتواء الموقف في معسكر كلمة اكبر المعسكرات بدارفور على أن تتضمن الخطة توحيد الخطاب مع كل المكونات وإجراءات مسموعة ومرئية في تطبيق العدالة وتقديم المتورطين في قتل الضحايا حتى أحداث (كريندنق) الاولى والثانية وتسليم الرئيس المخلوع عمر البشير للمحكمة الجنائية الدولية، وأشارت ان هذه الخطوة ستخفف من حدة الاوضاع بالمعسكر، في وقت حذرت من ظهور وضعية(دولة داخل الدولة) حال لم توضع المعالجات العاجلة
ونوه رئيس هيئة محامي دارفور صالح محمود في إتصال مع (إنقسنا نيوز) ان أمواج من النازحين من قرى شرق جبل مرة تتقاطر يوميا على كلمة بوصف معسكر تاريخي يجدون فيه الملاذ من الإنتهاكات المتكررة كماهو الأقرب إليهم في اطراف نيالا
واردف ان نظرة النازحين للحكومة بعد التغيير مازالت ذاتها النظرة للنظام المباد وأضاف ساكنو المعسكرات كانت لهم مطالب لم يجددها على أرض الواقع بعد التغيير ما جعل نظرتهم للسلطة لم تتغير، ومضى أنا عدت من جولة للتو في نيالا وكاس وزالنجي، ولاحظت عدم الرضا الواضح بسبب السقوف العالية للمطالب والو اقع الذي لا يحقق هذه السقوف.

السابق

مقتل لاعب المريخ السابق عزالدين الحمري

السابق

جدية عثمان تقدم (نص ضربة) في رمضان

أكتب تعليقك

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *