فصيل من الجبهة الثورية يبدأ تنفيذ الترتيبات الأمنية من ولاية كسلا

كسلا ــــ إنقسنا نيوز

أعلن وفد التحالف السوداني “الجبهة الثورية” الذي يزور ولاية كسلا، البدء في تنفيذ الترتيبات الأمنية المقررة في اتفاق سلام جوبا بالإقليم الشرقي وعلى وجه الخصوص ولاية كسلا باعتباره أحد أجندة التحالف وذلك من أجل الوصول إلى أمن واستقرار دائم بالإقليم وذلك من خلال المشاركة في تأمين الشريط الحدودي وتحقيق الأمن بما ينعكس مستقبلاً على تدفق الاستثمارات وبما يخدم البنية التحتية والاستقرار الاقتصادي والحفاظ على ثروات البلاد المعدنية بشرق البلاد. وبحث الوفد خلال لقائه ممثل والي كسلا، عادل علبوب، عدداً من الملفات وقضايا السلام ومسار اتفاق جوبا الذي وصل إلى مرحلة جديدة تتطلب التعاون والتكاتف والتوسع في الأفكار. وقال رئيس وفد التحالف، إن اتفاق السلام بجوبا حوى العديد من الملفات التي خاطبت القضايا كافة منها مسائل الفقر وتقسيم السلطة والثروة وملف الترتيبات الأمنية الذي يعتبر من الملفات الشائكة، مضيفا أنه بتحقيق الأمن تستقر البلاد، وأوضح عجبنا أن التحالف درج على توصيل رسالة ومخرجات السلام لأهل الولاية وأن الإقليم الشرقي (بعد تحويل المسمى الجديد) حسب اتفاق جوبا. وأعلن تجاوز التحالف مرحلة الحرب وطي ملف كان شائكاً وتم التوصل إلى عدة مخرجات متعلقة بتنفيذ مخرجات اتفاق جوبا وملف الترتيبات الأمنية بالإقليم الشرقي، مشيرا إلى افتتاح معسكر بالولاية يضم كل قوات التحالف السوداني.

السابق

السودان يتوقع انتاح مائتي ألف طن من القمح هذا الموسم

السابق

السعودية تعلن عن مبادرة لإنهاء الحرب في اليمن باشراف الأمم المتحدة

أكتب تعليقك

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *