“الطوارئ الصحية”: اعلان ضوابط جديدة وموقف نهائي بشأن الاغلاق الشامل

الخرطوم ـــ إنقسنا نيوز
استبعدت اللجنة العليا للطوارىء الصحية، في اجتماعها، اليوم الأربعاء، أي اتجاه للاغلاق الشامل مع اقرارها بتزايد حالتي الاصابة والوافة بـ”كورونا”، واكتفت بالزام القطاعين العام والخاص بارتداء الكمامة والالتزام بالتباعد الاجتماعي. وقال وزير الصحة، عمر النجيب، أن الاجتماع أقر الاستمرار في استخدام لقاح (استرازينيكا)، مشيراً إلى أنهم وقفوا على ردود الفعل الدولية بشأن اللقاح، كاشفاً ان وزارته تابعت جميع من استخدم اللقاح بالسودان دون أن يلاحظوا عليهم أي آثار جانبية، وأضاف (مهما كانت آثاره الجانبية فهى أقل خطورة من وباء كورونا”. وبحث الاجتماع الموقف العام للاصابات والوفيات بسبب جائحة كورونا بالبلاد وعلى مستوى المنطقة والعالم ، مبدياً قلقه بتصاعد الاصابات والوفيات بالسودان ، كما ناقش الاجتماع التدابير الخاصة بحماية المواطنين والمتمثلة في ارتداء الكمامات والتباعد الاجتماعي. وقرر الاجتماع إلزام كافة المؤسسات العامة والخاصة بالبلاد بتقيد كافة موظفيها بارتداء الكمامات وتوفيرها لهم مجانا ، والالتزام بقواعد التباعد الاجتماعي داخل المؤسسات.

السابق

حمدوك : منظومة الصناعات الدفاعية ثروة قومية يجب المحافظة عليها

السابق

البرهان: لا تفاوض مع إثيوبيا والجيش هو من أحدث التغيير بالبلاد

أكتب تعليقك

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *