الهلال يقترب تعيين من حمادة صدقي خلفا لـ مانولوفيتش


الخرطوم ـــ إنقسنا نيوز

حالة من عدم الاستقرار تسود داخل أروقة نادي الهلال، بعدما أعلنت إدارة النادي إقالة المدير الفني للفريق الصربي زوران مانولوفيتش، بسبب النتائج المتراجعة في الفترة الأخيرة. وهناك العديد من النتائج المخيبة لآمال الإدارة والجماهير حققها فريق الهلال خاصة على صعيد بطولة دوري أبطال إفريقيا، وهو ما جعلهم يتخذون قرارا مفاجئا برحيل زوران من على رأس القيادة للفريق. وجاء قرار رحيل مانولوفيتش ذلك بعد اجتماع عاصف بينه وبين الإدارة استغرق عدة ساعات، حيث ترأس الاجتماع رئيس النادي هشام السوباط، بحضور كل أعضاء لجنة التطبيع، وذلك في أحد مكاتب رئيس النادي. وتم إصدار قرار بإقالة زوران بعد تعثر نتائج الفريق الأخيرة بدوري الأبطال، حيث خسر الهلال أمام صن داونز بالجولة الأولى وتعثر في الثانية بالتعادل على ملعبه أمام مازيمبي الكونغولي، وهو ما يقلص آمال الفريق في الصعود للدور المقبل من البطولة. كما تعادل الهلال يوم السبت أمام حي الوادي نيالا، في الدوري المحلي، وهو ما جعل الأمور تتفاقم بين زوران والإدارة. ودخلت إدارة نادي الهلال في مفاضلة ومفاوضات مع المدربين، المصري حمادة صدقي، والغاني جيمس كواسي أبياه، مع ترجيح كفة صدقي كثيرا لدى إدارة الهلال إذ سبق له قيادة الفريق، في دوري أبطال أفريقيا، الموسم الماضي، كما يعرف العديد من لاعبيه. وسبق لحمادة صدقي وأن تولى تدريب فريق الهلال السوداني منذ 414 يوما، لكنه رحل عقب هزيمة الهلال في الجولة الخامسة من دور المجموعات العام المنصرم بهدفين دون مقابل. وجاء رحيل حمادة صدقي عن الهلال سابقا قبل أيام معدودة من مواجهة الأهلي في الجولة الختامية من دور المجموعات بالبطولة القارية. واتهم حمادة من رئيس الهلال وقتها أشرف الكاردينال، بالهروب من قيادة الفريق في وقت صعب وحساس.

السابق

بحث توفير الالتزام المالي لبعثات السودان بالخارج وتسديد الاشتراكات في المنظمات الدولية

السابق

ترقيات واسعة لمعلمي الأساس بالخرطوم

أكتب تعليقك

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *