شمال دارفور تقرر تعطيل الحياة بالمرافق الحكومية والأسواق لمدة يومين


الفاشرــ إنقسنا نيوز
قررت حكومة ولاية شمال دارفور، تعطيل الحياة بالأسواق والمرافق الحكومية لمدة يومين اعتباراً من يوم غد الأربعاء. وشهدت المدينة ظهر أمس احتجاجات عنيفة نفذها متظاهرون ثائرون أسفرت عن إحراق وإتلاف مالا يقل عن (57) سيارة بجانب (6) مقرات حكومية وسط المدينة. وجاءت الاحتجاجات على خلفية مقتل المزارع مهدي مطر إدريس طعناً بسكين على يدي أشخاص يقودون قطيعاً من الإبل اعتدوا على مزرعته شرق المدينة، حيث نظم المئات من سكان قرى شرق المدينة اعتصاماً تضامنياً مع أسرة الفقيد تم من خلاله اغلاق الطريق القومي الرابط بين الفاشر والخرطوم لليوم الثاني على التوالي مطالبين بإلقاء القبض على الجناة قبل أن ينفذوا مظاهرة سلمية اتجهت إلى وسط المدينة. وبحسب قرارات حكومة الولاية الصادرة مساء اليوم الثلاثاء، فقد تقرر إغلاق كامل للسوق الكبير وسوق المواشي لمدة يومين اعتباراً من صبيحة غد الأربعاء، بجانب إغلاق للمدارس ومنح العاملين في المؤسسات إجازة لمدة يومين، كما أعلنت الحكومة فرض حالة الطواري بالولاية منعاً للتفلتات الأمنية.

السابق

قيادي بالعدل والمساواة يتنازل عن منصب وزير الشؤون الاجتماعية لصالح رفيقه في الحركة

السابق

التربية: (12) ألف تلميذ وتلميذة تحولوا من المدارس الخاصة للحكومية بالخرطوم

أكتب تعليقك

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *