إعلانك معنا يعني الإنتشار

أعلن معنا
مقالات

محمد البحارى يكتب  بشريات العيد . الموقف الآن .

محمد البحارى يكتب

بشريات العيد..

الموقف الآن ..

أصحاب العقول يميزون وأصحاب الأغراض يمتنعون ..

بحسابات الجرد البسيط من بداية المعركة للآن تعرف أن الجيش قد إنتصر على المرتزقة ..
* إختفاء اللايفاتية الميدانيين دليل إنتصار ..
* توقف الهجوم اليومى على معسكرات الجيش دليل إنتصار ..
* تحرير أجزاء كبيرة من أم درمان ولم يستطع المرتزقة الرجوع إليها دليل إنتصار ..
* قلة وجود المرتزقة على الطرقات فى الخرطرم والجزيرة دليل إنتصار ..
* تغير لغة الخطاب للمساندين والمنتمين للمرتزقة دليل إنتصار ..
* الإنتصارات اليومية والمتكررة في مدينة الفاشر دليل إنتصار ..
* اللغة القوية والواثقة التى يتحدث بها قادة الجيش دليل إنتصار ..
* القبض على المتعاونين وهم فى طريق الهروب دليل إنتصار ..
* القصف العشوائى للمرتزقة على الأحياء السكنية دليل إنتصار ..
* صراخ القادة الميدانيين اليومى للمرتزقة دليل إنتصار ..
* الوساطات التى يقوم بها الأعيان والإدارات الأهلية لمجتمع دارفور دليل إنتصار ..
* الإنهيار المعنوى الواضح للمرتزقة دليل إنتصار ..
٠

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى