إعلانك معنا يعني الإنتشار

أعلن معنا
مقالات

قرارات والي ولاية البحر الأحمر .محلك سر كتب محمدعثمان الرضي

قرارات والي ولاية البحر الأحمر .محلك سر

كتب محمدعثمان الرضي١

أصدر والي ولاية البحر الأحمر اللواء متقاعد مصطفى محمد نور محمود العديد من أوامر الطوارئ المحليه وذلك إستنادا على السلطات والصلاحيات المخولة له بقانون الطوارئ.

من ضمن هذه الأوامر أمر طوارئ خاص بحظر إستخدام السلاح في مناسبات الأفراح وللأسف الشديد لم يتم التقيد من قبل المواطنين بنص الأمر وأصبحت ظاهرة مزعجة لاتخلو مناسبة زواج إلا وأن يتباروا في تسميم الجو بصوت البارد الذي يزكم الأنوف.

هنالك العديد من التجارب المخزنة التي تم من خلالها تحويل مناسبة الزواج إلى مأتم لتلقي العزاء من جراء الرصاص الطائش الذي يصيب أحد الحضور ويكون في ذمة الله والشواهد في ذلك عديدة وثقت لها مضابط الشرطة في سجلات البلاغات.

المشكلة ليست في إتخاذ القرار ولكن تكمن المشكلة في متابعة تنفيذ القرار على أرض الواقع وذلك لايتم من خلال الجلوس في المكاتب المكيفة وخلف الزجاج الرمادي الداكن الذي يتميز بة مكتب والي ولاية البحر الأحمر ولايتأتي ذلك إلا من خلال عمل ميداني راتب يتم من خلالة متابعة تنفيذ القرارات.

صدر توجية سابق من وإلى ولاية البحر الأحمر بتواجد المدراء التنفيذيين للمحليات داخل محلياتهم وذلك لمتابعة وحلحلة مشاكل المواطنين وللأسف الشديد بعض المدراء التنفيذيين للمحليات يتواجدون بإستمرار في مدينة بورتسودان ولكن هنالك أمر في غاية الأهمية فلايمكن أن يلزمهم الوالي بتنفيذ توجيهاته ولايوفر لهم أبسط مقومات العمل من وسائل الحركة وتحسين بيئة العمل.

الدراجات النارية التي لاتحمل لوحات تجول في أسواق مدينة بورتسودان وذلك لضعف حملات الضبط المروري من قبل السلطات المختصة بالإضافة إلى عدم التقيد بشخص واحد لقيادة الدراجة النارية (الموتر) وان لايكون معة شخص آخر (مردوف).

 

إستخدام الدراجات النارية (الموتر) في جرائم السرقه والنهب (9طويلة) وبالذات باالقرب من مجمع البركة للألبان الذي يحتضن حوالي 650زريبة للمواشي وبة مايقارب ال15000الف رأس من انواع المواشي المختلفه وحوادث النهب متكرره من الحين والأخرممايشكل ذلك مهدد أمني.

 

الحملات التي قامت بها الأجهزة الأمنية في خلال اليومين الماضيين لمحاربة الظواهر السالبة كانت ممتازة وأتت في توقيت مناسب ووفقا لمعلومات أمنية من مصادر متعدده ونتمنى أن لاينحصر دورها في فقط في المواقع الرئيسية في أسواق مدينة بورتسودان لابد أن تتجة إلى الأحياء الطرفية التي تنتشر فيها المخدرات بمختلف أنواعها لاسيما والبلاد تحتفل بااليوم العالمي للمخدرات.

لجنة أمن ولاية البحر الأحمر بقيادة والي الولاية يقع عليها عبأ كبير جدا في سدالثغرات الأمنية ولايتم ذلك إلا بتوسيع المفاهيم الأمنية والإبتعاد عن التقليدية في الأداء.

ماعادت الجريمة كسابقاتها هنالك وسائل حديثة في إرتكاب الجريمة وبطرق مختلفة تماما فلذلك يتطلب من المنظومة الأمنية التفكير خارج الصندوق وذلك من خلال إبتكار وسائل حديثة تمنع وقوع الجريمة.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى